الأخبار
    الدكتور الخضيري يفتتح البرنامج التدريبي لممثلي ومشرفي المتابعة لبرنامج أندية مدارس الحي

    افتتح المدير التنفيذي لمشروع الملك عبدالله بن عبدالعزيز لتطوير التعليم العام "تطوير" الدكتور عبدالعزيز الخضيري، البرنامج التدريبي لممثلي ومشرفي المتابعة ببرنامج أندية مدارس الحي للأنشطة التعليمية والترويحية، أمس الأول، لتهيئة وتدريب 170 مشارك من أندية مدارس الحي في جميع إدارات التربية والتعليم.

     وأشاد الدكتور الخضيري في كلمة ألقاها أثناء افتتاحه البرنامج التدريبي، بجهود من قاموا على مشروع الملك عبدالله بن عبدالعزيز لتطوير التعليم العام "تطوير" منذ تأسيسه. مؤكداً على توجيهات صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل وزير التربية والتعليم، في تحقيق أهداف المشروع العظيم لخدمة الوطن وأبنائه بما يكفل حراك تعليمي متطور على كافة الأصعدة والمستويات، وتظافر كل الجهود لتحقيق التكامل المنشود في تنمية الوطن والتطوير في مختلف المجالات التي تنطلق من التعليم المتميز وبجودة عالية.

    وشدد الدكتور الخضيري على أهمية برنامج أندية مدارس الحي للأنشطة التعليمية والترويحية، في استثمار أوقات الطلاب وسكان الحي، والحرص على توفير الترفيه بجودة عالية خارج أوقات الدوام المدرسي سواءً للطلاب أو الأهالي، من خلال الاستفادة من المرافق والمنشآت المدرسية داخل الحي، ومد جسور التواصل والترابط بين السكان ومرتادي الأندية، وتفعيل الأنشطة الاجتماعية والترفيهية لتلبية الاحتياجات الجسدية والنفسية لمختلف الأعمار، وتنمية المهارات الشخصية في الجوانب الاجتماعية والعقلية، لتحقيق أحد أهداف الاستراتيجية الوطنية لتطوير التعليم في المملكة وتنفيذها بشكل احترافي على أرض الواقع.

     وأوضح الرئيس التنفيذي لشركة تطوير للخدمات التعليمية الدكتور محمد الزغيبي، أن برنامج أندية مدارس الحي للأنشطة التعليمية والترويحية والقائمين عليه يواصلون تقديم الدورات التدريبية لتهيئة افتتاح أندية مدارس الحي للأنشطة التعليمية والترويحية، وإلمام ممثلي ومشرفي المتابعة بتنظيمات العمل وإجراءاته، وتنمية القدرة الإشرافية من خلال التزود بالمهارات اللازمة لممارسة القيادة التحويلية في الإشراف ومتابعة الأندية، كذلك تنمية القدرة في تقييم البرامج التدريبية وقياس أثرها، واكتساب مهارات التعامل مع مواقع التواصل الاجتماعي والتعليمي.

    وبيّن أن برنامج أندية مدارس الحي للأنشطة التعليمية والترويحية أحد برامج ومشاريع الاستراتيجية الوطنية لتطوير التعليم العام في المملكة العربية السعودية، التي أنجزها مشروع الملك عبدالله بن عبدالعزيز لتطوير التعليم العام، وتنفذها حصرياً شركة تطوير للخدمات التعليمية.