الأخبار
    أمير المنطقة الشرقية يكرّم "تطوير للخدمات التعليمية" على رعايتها مهرجان جواثى الثقافي بالأحساء
    كرّم صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبد العزيز أمير المنطقة الشرقية بحضور صاحب السمو الأمير بدر بن محمد بن جلوي محافظ الأحساء ونائب وزير الثقافة والإعلام الدكتور عبدالله بن صالح الجاسر وعدد من المثقفين والأدباء من داخل المملكة وخارجها، شركة تطوير للخدمات التعليمية على رعايتها فعاليات مهرجان جواثا الثقافي الرابع الذي ينظمه نادي الأحساء الأدبي بالشراكة مع جامعة الملك فيصل تحت عنوان "العربية في أدب الجزيرة والخليج العربي الواقع والمأمول قراءة في لغة الإبداع الأدبي.
    وتضمن المهرجان تسع جلسات علمية موزعة على فترتين صباحية ومسائية، استعرض فيها المشاركون 36 بحثا جرت إجازتها من بين أكثر من 60 باحثا، وكانت الجلسة الأولى للمهرجان بعنوان "الرؤية اللغوية والنحوية للأعمال الأدبية.. الحضور والغياب".، بمشاركة شخصيات أدبية مرموقة من المملكة والإمارات والبحرين وعمان واليمن ومصر والأردن وتونس وتركيا والهند.
    كما قام ضيوف المهرجان بزيارة إلى نادي الحي بمدرسة أبو بكر الصديق بالأحساء، حيث رحب الرئيس التنفيذي لشركة تطوير للخدمات التعليمية الدكتور علي بن صدّيق الحكمي من خلال كلمة ألقاها خلال حفل الاستقبال مبينًا للضيوف أهمية برنامج أندية مدارس الحي ورؤيته وآلية العمل المطبقة للمشروع، معربا عن شكره وتقديره لسمو أمير المنطقة الشرقية على تفضله بتدشين فعاليات المهرجان.
    من جانبه، أكّد المشرف العام على الأنشطة غير الصفية وبرامج دعم الطالب الدكتور محمد بن سعيد القحطاني على أهمية الدور الذي تلعبه أندية مدارس الحي في استثمار أوقات الشباب وإتاحة الفرصة لهم وتوفير وتهيئة المكان المناسب والآمن لممارسة مختلف الأنشطة والهوايات